مقارنة بين قناة بن سبورت والشوتايم 2015




السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
يعتبروا من اهم القنوات فى الوطن العربى المشفرة يعتبر الكثير فى الوطن العربى
ان قنوات الشوتايم هيا الافضل ويرى الاخر ان بن سبورت رقم 1 فى الشرق الاوسط
فى هذة المشاركة سنقدم لكم الفرق بينهما ولماذا هيا رقم 1 فى العرب اولا قنوات بن سبورت
هيا مجموعة قنوات مملوكة لدولة قطر والقناة مخصصا كليا لبث المباريات المشفرة لاكن لايوجد
مباريات مهمة فى كل الاوقات بمعنى تجد ناس فعلا متابعة الدوريات الاوروبية والاخر يتابع فقط
مباريات المنتخب الرعبى والاندية المحلية فى البطولات الافريقية المشفرة والقناة جيدة جدا فى عرض
المباريات من حيث التحليل والتعليق العربى الممتع اذا اتكلمنا على المقارنة فى الرياضة فالبعل قنوات
بن سبورت رقم 1 فى مجال الرياضة لاكنها ليست الاعلى سعرا لان اشتراكها ليس بالمبغل المرتفع
فالاشتراك فى قنوات بن سبورت فى العام لايتجاوز 1200 جنية مصرى يعنى 160 دولار ليس بالمرتفع
بالنسبة للبعض وممكن يكون مبلغ غالى لبعض الاشخاص الاخرين لاكن مقارنة مع قنوات الشوتايم ليس مرتفع
نأتى الى قنوات الشوتايم الى اصبح اسمها osn هيا قنوات ترفيهية والكثير من القنوات الخاصة بالقناة
تبث الافلام الاجنبية الجديدة ويوجد مع الباقة قناة اليوم من اشهر القنوات فى العالم العربى لوجود برنامج
القاهرة اليوم من تقديم عمرو اديب لاكن ليس هذا مايجعل القنوات الاشهر والاغلى فى الوطن العربى لاكن
اعتبر السبب فى ارتفاع اشتراكات قنوات بن سبورت هوة عرضها للافلام الاجنبية والمسلسلات الاجنبية 
المترجمة الى طبعا بتجرم المشاهد الجنسية وبتعرض الفيلم كامل بدون حذف وتجد ان القناة بترجم الكلام
الى المفروض اصلا مترجمهوش لاكن اذا اشتكى بعض الناس القناة على المشاهد الاباحية الى فى الافلام
يقولون ان القناة مشفرة يعنى عجبك اشترك مش عجبك متشتركش وتجد ان الكثير من الوطن العربى بالفعل
يشتركون فى قنوات الشوتايم وطبعا الاشتراك لايقدر علية الى صاحب الملاين لانة يصل اشتراك قنوات
الشوتايم كاملة فى الشهر الى 1000 جنية مصرى ويوجد قنوات تابعة للباقة جيدة لاكن معظم القنوات
الى فيها للاسف تعتمد على المشاهد الاباحية حتى فى الافلام العربية والقناة ليست مهتمة بشراء الدوريات
العالمية قامت مرة وحدة فقط بشراء الدورى الانجليزى ثم تراجعت لاارتفاع اسعار الدورى وهيا مخصصا للافلام

لا تنس نشر الموضوع :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق