لودر وملف قنوات رسيفر STARSAT sr-x1600D super mk II

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاتة
رسيفر STARSAT sr-x1600D super mk II هوة من الرسيفرات الي تابعة لشركة
ستارسات والرسيفر كوري الصناعة وانقطع عن هذا الرسيفر الدعم الفني من مدة كبيرة
ولاتجد لة ملفات قنوات حديثة يكون منضاف اليها الترددات والقنوات الجديدة والرسيفر سهل
في الترتيب يشبة كثيرا رسيفر كيوماكس 999 لاكن يختلف في بعض الاشياء قليلا اليكم احدث
ملف قنوات لرسيفر بكل القنوات الجديدة الي تم نزولها اخيرا على القمر المصرى النايل سات
ولاكن ممكن تواجهك مشكلة اثناء التحميل وهيا عندما تقوم بالضغط على ستارت من اللودر تجد
ان الرسيفر وقف على ايرور ولكي تتفادى هذا الامر عليك ان تفعل الاتي ان تقوم بتحميل سوفت
وير لرسيفر وسوف تحل هذة المشكلة وفي حالة وقوف الريموت بعد ان تقوم بتحميل السوفت وير
الى الرسيفر لان كتير من الناس تشتكي بعد تحميل السوفت يجد ان الريموت لايعمل وليس هذا عيب
في الملف الي تم تحميلة الى الرسيفر فعليك بالدخول من الريموت على منيو وبعدها ضبط النظام
سوف تجد اختيارات كتيرة ظهرة امامك عليك ان تنزل على اختيار ضبط الاشياء الاخرى وبكدة
سوف تحل مشكلة الريموت كنترول وسوف يعود الى العمل مرة اخرى ومبروك عليك ملف القنوات
الى سوف تجد ان ملف القنوات مترتب وعلية جميع القنوات الجديدة منها قناة تين 1 وايضا 2 وبعض
من القنوات الاخرى وايضا اضيف قناة crt القناة الخاصة ببث بعض من المباريات الي بتقوم بشراء
حقوق البث من الدولة الي عليها المباراة وطبعا القناة يعمل بها سيد عبدالحفيظ وصاحبها احمد سعيد
وطريقة تحميل ملف القنوات الى رسيفر STARSAT sr-x1600D super mk II من خلال اللودر المرفق
مع ملف القنوات اولا كل الي حتعملة هوة انك تحمل الملف الي في اسفل المشاركة وبعدها عليك ان تقوم 
بفك الضغط عن الملف سينتج ذالك عن فك ملف اخر فية ملف القنوات وايضا اللودر اختار ملف القنوات
داخل اللودر وعليك ان تجعل الرسيفر على وضع الساعة ليقبل ملف القنوات الي انتة حتحملة من خلال اللودر
وانتظر لحين ان يكتب الرسيفر على واجة الجهاز كلمة end وبعدها اغلق الرسيفر من الكهرباء واعد تشغيلة
مرة اخرى لتجد ان ملف القنوات تم تثبيتة على الرسيفر وسوف تجد الترتيب الجيد الي تم فعلة في ملف القنوات

معلومات عن الرسيفر

الشركة : ستارسات

موديل الرسيفر : STARSAT sr-x1600D super mk II 

نوع الملف : لودر وملف قنوات

لا تنس نشر الموضوع :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق