ملف قنوات رسيفر camex 999d بتاريخ اليوم 26-11-2015


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاتة
هوة رسيفر يعمل على الانترنت وهوة ذات صناعة جيدة لانة تابع لشركة جيدة في صناعة الرسيفرات
انة رسيفر camex 999d هذا الجهاز تابع لشركة ابوالعزم ومقر هذة الشركة في مدينة الاسكندرية
وللعلم اخواني ان مالك هذا الرسيفر هوة من يقوم بصناعة اطباق بريفيكس المعروفة لدى الجميع لانها
تعتبر من افضل الاطباق في الاسواق من حيث الاشارة تحتاج فقط الى بعض من التعديلات جائت شركة
ابوالعزم بالرسيفر الجديد لاكن هناك مشكلة كان على شركة ابوالعزم ان تبعد عنها 7وهيا تسمية الرسيفر
بكامكس اعتقد ان هذا تقليد لرسيفرات كيوماكس ولاانصح بان تقوم الشركات بصناعة رسيفر وتقوم
بتسمية الرسيفر مثل بعض الرسيفرات المشهورة الاخرى ورسيفر camex 999d هوة قريب في
الاسم لشركة كيوماكس التابعة لعبدالعال ومقر شركتة هوة الاخر في مدينة الاسكندرية مع انة رسيفر
جيد من حيث الصناعة والاوبشن الجيد لاكن للاسف قليل الدعم الفني وعلى كل شركة تريد ان يكون
ليها وجود في السوق عليها ان تقوم بدعم الرسيفرات الخاصة بها ودا مهم جدا اذا كنت تريد ان تكون
هذة الرسيفرات ليها وجود في الاسواق اليكم احدث ملف قنوات لرسيفر camex 999d وللعلم ان
هذا ليس مجرد ملف قنوات فقط انما هوة ملف فلاش كامل عبارة عن سوفت وير مدمج بةاحدث
ملف قنوات وتم تنزيل جميع القنوات الي نزلت على النايل سات منها قنوات دينية وقنوات رياضية
وقنوات الطبخ وايضا قنوات الاطفال الصغار والاهم في هذا الملف انة تم ترتيب القنوات ليكون في
اول الترتيب هيا القنوات الدينية وللعلم ان هذا السوفت الخاص برسيفر camex 999d سوف يتم
تحويل الرسيفر الى تايجر ومن المعروف ان تايجر تقوم بدعم الرسيفرات التابعة لها وطريقة تحميل
ملف القنوات الى رسيفر camex 999d حيكون من خلال الفلاشة لان الرسيفر بة مدخل usb
وللعلم ان هذا الرسيفر لايوجد لة لودر لتتمكن من تحميل ملف القنوات الى الرسيفر وملحوظة هذا
الملف هوة باللغة الانجليزية مع ان الرسيفر يقبل الملفات باللغة العربية لاكن قمنا بالتعديل يدوي
على الملف وقمنا باضافة القنوات الجديدة واعتقد ان الملف ليس مهم انجليزي ولا عربي المهم
هوة وجود دعم فني لرسيفر من خلل موقع المسيو سات وانتظروا ان شاء الله المذيد من الدعم

معلومات عن الرسيفر

الشركة : ابوالعزم

موديل الرسيفر : camex 999d

نوع الملف : سوفت وير وملف قنوات

لا تنس نشر الموضوع :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق